• facebook
  • twitter
  • google plus

أكادير: هذه حقيقة نقل شاحنة للتبريد لتلاميذ

بواسطة هسوس

على إثر إنتشار صورة لتلاميذ داخل شاحنة كبيرة للتبربد ونقل الأسماك بمنطقة والتي ألتقطت بمنطقة الدراركة التابعة لجماعة أكادير إداوتنان وتداولها على نطاق واسع بمواقع التواصل الإجتماعي، أصدرت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة بلاغا توضيحيا بخصوص هذه الصورة التي إنحزت عن حقيقتها، وذلك لكشف ملابسات وحيثيات هذه الصورة وتبيانا لكل الحقائق ورفعا لكل لبس.

وقالت الأكاديمية في بلاغها أن الأمر يتعلق الأمر بشاحنة تبريد كانت مركونة بمحاداة الطريق العمومية وعلى مقربة من مؤسسة تعليمية في الجماعة الترابية الدراركة (عمالة أكادير إداوتنان) تجمع حول مقطورتها الخلفية، التي كانت مفتوحة، عدد من التلميذات والتلاميذ، إذ تؤكد الأكاديمية أنه بعد إجراءها لكل التحريات اللازمة واتصالها بالسلطات للتأكد من حقيقة ذلك، أن ما نشر عار من الصحة، وقام أحد المارة باستغلال الوضع ليتلقط صورة للواقعة بدعوى أنها شاحنة “لنقل التلاميذ” إلى مقر سكناهم بغرض التمويه والتدليس والتشويش.

وفي ختام بلاغها نفت الأكاديمية نفيا قاطعا كون الشاحنة المذكورة قد نقلت التلاميذ من الموقع التربوي المذكور أو استغلت من أجل ذلك، وإذ تخبر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة عموم الرأي العام بحقيقة تلك الواقعة، فإنها لتؤكد مرة أخرى استعدادها الدائم لتقديم كل الافادات والتوضيحات في القضايا التي تهم قطاع التربية والتكوين، بما يؤمن المعلومة الموثوقة حينها.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *