الرئيسية > الجهة > استنفار أمني بالقليعة بعد الاعتداء على دركي من طرف عصابة مدججة بالسيوف

استنفار أمني بالقليعة بعد الاعتداء على دركي من طرف عصابة مدججة بالسيوف

تعيش جماعة القليعة ونواحيها بإقليم إنزكان أيت ملول حاليا حالة استنفار أمني، بعد حادثة الاعتداء على دركي ليلة البارحة.

وفي تفاصيل الحادثة، في إطار دورية للدرك الملكي من أجل إستتباب الامن بالقليعة ليلة أمس، أثار إنتباه الدركيين في الدورية ثلاثة أشخاص على متن دراجة نارية مشبوهة، ما إستدعى تدخل الدركيين من إجل إيقافهم، إلا أن العصابة كانت مدججة بالسيوف، حيث أصيب أحد الدركيين إصابتة خطيرة على مستوى اليد، أثناء التدخل.

هدا وتم نقل الدركي في حالة خطيرة إلى المستعجلات من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

الأشخاص المتهمين، وحسب ذات المصادر ، فقد تم التعرف على هويتهم، والذين ينحدرون من منطقة اشتوكة أيت باها.

اكتب تعليقك هنا

مرحباً! انقر فوق أحد ممثلينا أدناه وسنقوم بالرد عليك في أقرب وقت ممكن.

الدردشة معنا على WhatsApp
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com