• facebook
  • twitter
  • google plus

اشتوكة : فوضى ”الخرطوش” تشكل خطرا على سلامة الساكنة بدواوير أيت إعزى

بشكل خطير و إستفزازي لساكنة دواوير أيت إعزى جماعة أيت عميرة إقليم شتوكة أيت باها ، يمارس أصحاب القنص هوايتهم بشكل دوري و خصوصا عطلة نهاية الأسبوع و هذا ما يؤرق بال ساكنة المنطقة نظرا لمخاطر الخرطوش و العواقب الذي تنجم عن سوء إستعماله ، و في هذا الإطار تطالب جمعيات المجتمع المدني بدواوير أيت إعزى جماعة أيت عميرة برفع الضرر اللاحق بالساكنة من لدن أصحاب القنص و الذين يمارسون القنص و يطلقون الخرطوش بالقرب من المنازل و البيوت و بالمحاذاة مع الضيعات الفلاحية و هذا ما يشكل خطرا على السكان و خصوصا الأطفال و المسنين و كذا النساء الحوامل ، كما يشتكي أصحاب الحقول و الضيعات الفلاحية من الخرطوش الذي يتسبب في إتلاف البلاستيك المستعمل في تغطية البيوت البلاستيكية الواقية من الحشرات الضارة ،علاوة عن هذا كله فالقناصة يعمدون من حين إلى آخر إلى تسليم السلاح إلى أطفالهم القاصرين من أجل إطلاق الخرطوش على الطرائد حسب شهود من الساكنة ، بالاضافة إلى الأضرار التي يلحقونها بالاسلاك الكهربائية و المحاصيل الزراعية و قد عاينت مصالح الدرك الملكي و ممثل المندوبية السامية للمياه و الغابات آثار لاطلاق الخرطوش على بعد 50 متر من الساكنة أو أقل في بعض الأماكن .
و تلتمس جمعيات المجتمع المدني بالمنطقة من كافة المسؤولين المعنيين بالأمر سواء محليا أو جهويا أو وطنيا بالتدخل العاجل قبل فوات الآوان من أجل وضع حد لهذه الخروقات و التجاوزات التي تضر و تفسد ممتلكات الناس و من شأنها أن تعصف بأرواحهم كون ما يمارسه هؤلاء القناصة لا يخضع لضوابط القنص المطبقة بربوع المملكة و التي من أولوياتها حماية المواطنين قبل كل شيئ .
و للاشارة فقد تم مراسلة السيد عامل اقليم شتوكة ايت باها بتاريخ 17 يوليوز الجاري و ذلك من أجل التدخل لوضع حد لهذه الفوضى التي تشكل خطرا على الساكنة .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *