• facebook
  • twitter
  • google plus

اشتوكة….”معركة بين شخص ودركيين إنتهت بوفاة أحدهم ونقل الآخرين الى المستعجلات” لغز حير القيادة الجهوية للدرك الملكي بأكادير

بواسطة هسوس

..

لقي سائق سيارة مصرعه، في الساعات الأولى من ليلة أول أمس الأربعاء، التي وافقت ليلة القدر، فيما أصيب عنصران من الدرك الملكي بمركز ماسة إقليم شتوكة أيت بها، وصفت حالة أحدهما بالخطيرة نقل على إثرها إلى قسم الانعاش في المستشفى الإقليمي لمدينة بيوكرى.
ووفقا لما أورده بعض الصحف ففي التفاصيل، تحدثت مصادر من الجماعة الترابية ماسة، بأن عنصري الدرك الملكي قاما بإنشاء سد قضائي على الطريق الإقليمية 1016، قرب دوار تسنولت في اتجاه آيت النومر، والتي تبعد عن مركز الجماعة بحوالي ثلاثة كلمترات.
وأوقفت الدورية سائق سيارة من الحجم الكبير، كانت تابعة للإحدى وكالات الأسفار السياحية بمراكش ، وبعد مطالبته بالوثائق رفض منحها إياها، إذ تبين أنه لايتوفر عليها أصلا، فدخل في شجار عنيف مع الدركيين، انتهى بتوجيهه لضربة قاضية لإحداهما على مستوى الوجه تسببت له في جرح غائر سقط على إثرها مغمى عليه، فيما واصل إعتداءه على الدركي الثاني، وفي إحدى اللحظات حاول الهروب، إلا أنه سقط بدوره على أحد الأحجار الكبيرة، ما تسبب في وفاته، وفق المصدر ذاته.
يذكر أن القيادة الجهوية للدرك الملكي بأكادير فتحت تحقيقا موسعا في الحادث تحت إشراف النيابة العامة.و عُلم أن والدته حلت صباح أمس الخميس بمقر القيادة .
الصورة من الأرشيف


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *