• facebook
  • twitter
  • google plus

اكادير:الحسنية تنفصل عن المدرب السكتوي بعد كارثة طنحة

بواسطة هسوس

أقال مسؤولو فريق حسنية أكادير لكرة القدم، مساء أمس الاثنين، المدرب الأول للفريق عبد الهادي السكتيوي، ومساعده يوسف أشامي، من مهامهما بالإدارة التقنية للفريق “السوسي”، في أولى الردود بعد الهزيمة القاسية والغير متوقعة أمام اتحاد طنجة برباعية نظيفة في مؤجل الجولة الـ21.

واتخذ مسؤولو “غزالة سوس” قرار الانفصال عن المدرب عبد الهادي السكتيوي، بعد اجتماع مطول جمع جل أعضاء المكتب المسير يوم أمس، حيث لم يجدوا أي مبررا لمواصلة التشبث بالمدرب المذكور بعد توالي السقطات وتراجع النتائج في مرحلة إياب الدوري، بعد أن كانوا في جل الفترات الماضية يتسابقون للدفاع عن حصيلة السكتيوي والإشادة بعمله.

وجاء طلاق الحسنية والسكتيوي، بعد ثلاثة مواسم متواضعة له على رأس الإدارة التقنية للفريق “السوسي”، فشل خلالها في تحقيق الأهداف المسطرة بعد اكتفائه بدور تنشيط البطولة في الموسمين الماضيين، ودخول مرحلة الصراع على ضمان البقاء في الثلث الأخير من الموسم الجاري، إثر التراجع الذي عرفته نتائجه في مرحلة الإياب والتي كانت آخرها الهزيمة القاسية في مؤجل الجولة الـ21 أمام اتحاد طنجة.

واكتفت إدارة الحسنية بإخبار كل من السكتيوي وأشامي بقرار الانفصال بعد الاجتماع المذكور، ليفتحوا بذلك ملف البحث عن المدرب البديل وخليفة السكتيوي، في المباريات المتبقية من الموسم الكروي الجاري، حيث سيقود عبد الكريم أمزيان، الفريق في المباريات القادمة إلى غاية التعاقد مع المدرب الجديد.

وكان مسؤولو الحسنية يعولون على تنصيب الأرجنتيني ميجيل جاموندي، الذي يشغل حاليا منصب المدير التقني للفريق، على رأس الإدارة التقنية وقيادة سفينة الحسنية إلى نهاية الموسم، غير أن رفض الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الترخيص له بسبب عدم توفره على دبلوم يعادل ما يؤهله للتدريب في الدوري الاحترافي المغربي، فرض على مكتب سيدينو، البحث عن البديل.

وينتظر أن مسؤولو الحسنية سيدرسون العديد من السير الذاتية لعدة مدربين من بينهم أجانب في قادم الأيام، قبل الحسم في هوية الربان الجديد الذي سينهي الموسم رفقة “غزالة سوس”، مبرزا أن صيغة التعاقد ستكون حاجزا أمامهم بالنظر لكون إدارة الحسنية تبحث فقط عن مدرب تنهي به الموسم الجاري، قبل الحسم في هوية من سيقوده في الموسم القادم، وهو المعطى الذي قد يرفضه العديد من المدربين، في الوقت الذي يتداول وجود إمكانية التعاقد مع الإطار الفرنسي بيرتران مارشان.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *