• facebook
  • twitter
  • google plus

الحسين أزوكاغ نائب برلماني عن أشتوكة أيت باها يوجه رسالة وزير النقل

بواسطة هسوس

وجه الجسين ازكاغ سؤالا شفويا آنيا لوزير النقل حول الحوادث المميتة الناجمة عن الظروف أللإنسانية لنقل العاملات والعمال الفلاحيين.

وفي نص الرسالة أنه تشهد بلادنا بين الفينة والأخرى حوادث سير مميتة ناجمة بالأساس عن الظروف أللإنسانية التي يتم من خلالها نقل العاملات والعمال الفلاحيين من والى الضيعات الفلاحية ومحطات التلفيف وهي ظروف مهينة تحط من الكرامة وتستخدم فيها عربات اقل ما يقال عنها أنها عربات للموت، ولعل آخر تبعاتها حادثة اقليم اشتوكة ايت باها المؤرخة في 29 مارس 2018 وهي الفاجعة التي نجمت عن اصطدام مباشر بين سيارة لنقل العاملات والعمال الزراعيين و حافلة للنقل العمومي خلفت مصرع 11 شخص والعديد من الجرحى اغلبهم في حالات خطيرة.

وبناءا عليه، يتسائل الجميع عن أسباب هذه الحادثة والتدابير المتخذة من أجل تجاوز الوضع الراهن الذي يمس بسلامة هذه الفئة العريضة من الطبقة العاملة الزراعية والكفيلة بصيانة كرامتها واحترام كافة حقوقها.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *