• facebook
  • twitter
  • google plus

الحكومة تخرج عن صمتها بشأن “إلغاء” مادتي “الفلسفة” و”الإسلاميات”

قال مصطفى الخلفي الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، تعليقا على أنباء “إلغاء الحكومة لمادتي التربية الإسلامية والفلسفة من المقررات الدراسية الخاصة بمسلك البكالوريا”، أن الأمر يتعلق بـ”إعادة ترتيب وليس الإلغاء”.

وقال المسؤول الحكومي في لقاء صحفي عقب انعقاد المجلس الأسبوعي للحكومة الخميس 22 فبراير الجاري، بالرباط، مشددا على أنه “لا يمكن أن يقع الإلغاء”.

وأَوضح الخلفي، أنه على غرار باقي المواد الأدبية، سيقع إجراء الامتحانات النهائية المرتبطة بهاتين المادتين (التربية الإسلامية والفلسفة) ابتداء من هذه السنة، في إطار السنة الأولى بكالوريا.

واسترسل قائلا: “فعلا السنة الماضية وقع تأخر، مما حصل معه الاضطرار إلى إجراء هذه الامتحانات في إطار السنة الثانية بكالوريا”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *