• facebook
  • twitter
  • google plus

الحموشي يتكلف بنفقات إسعاف و علاج عناصر الشرطة المصابين بالحسيمة

بواسطة هسوس

تحملت المديرية العامة للأمن الوطني جميع نفقات إسعاف وعلاج وتطبيب عناصر الشرطة الذين أصيبوا في الاحتكاكات التي شهدتها مدينة الحسيمة أمس الجمعة، عقب حادثة منع ناصر الزفزافي إتمامَ خطبة الجمعة بأحد مساجد الحسيمة.
وذكرت مصادر إعلامية، أن المدير العام للأمن الوطني عبد اللطيف الحموشي، قرر “منح موظف الشرطة الذي تعرض لإصابة بليغة جراء هذه الاعتداءات ترقية استثنائية إلى الدرجة الأعلى، مع تحمل جميع مصاريف ونفقات العملية الجراحية التي يخضع لها على مستوى الرأس”.
وكان مصدر طبي أعلن مساء أمس الجمعة إصابة العشرات من موظفي القوة العمومية بجروح متفاوتة الخطورة، أحدهم تم نقله إلى المستشفى العسكري بالرباط في وضع صحي حرج، “وذلك بعد أن تم رشقهم بالحجارة وتعريضهم للعنف من قبل مجموعة من المتجمهرين بمدينة الحسيمة”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *