• facebook
  • twitter
  • google plus

الشرطة تتعقب مزور لوحة السيارة التي استعملت في قتل مرداس

بواسطة - هسوس

في تطور جديد بخصوص جريمة قتل البرلماني مرداس، انتقلت عناصر الشرطة إلى منطقة السالمية، بحثا عن شخص قام بتركيب لوحة أرقام مزورة لسيارة “لوغان” التي ارتكبت بها جريمة القتل.

وحسب يومية الصباح في عددها الصادر غدا الاثنين، فإن الشرطة توصلت بمعلومات، تفيد أن المتهم الرئيسي هشام المشتري استعان يوم الجريمة، بحرفي لإزالة الترقيم الحقيقي للسيارة، والتي تعود ملكيتها لشركة كراء السيارات، مقابل مبلغ مالي مهم، قبل أن يختفي عن الأنظار بعد علمه أن السيارة استعملت في قتل البرلماني مرداس.

تجدر الإشارة إلى أن المعطيات الأولى للبحث في الجريمة، أكدت على أن السيارة المستخدمة في ارتكابها تحمل ترقيما أجنبيا مزورا، وقد استعان به المشتري وشركائه لتمويه المحققين وبالتالي تغيير مسار التحقيق حتى يتم ربط الجريمة بشبكات إجرامية خارجية


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *