الرئيسية > 24 ساعة > العثماني يستنكر أسلوب “البلطجة” بمجلس الرباط ويطالب السلطات بتحمل مسؤوليتها

العثماني يستنكر أسلوب “البلطجة” بمجلس الرباط ويطالب السلطات بتحمل مسؤوليتها

استنكر سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ما وصفه بأسلوب “البلطجية والداعشية”، التي عرفتها الدورة العادية لمجلس جماعة الرباط، بعد أحداث الفوضى التي تزعمها مستشارو حزب “الجرار”، مطالبا بـ”تدخل السلطات الولائية وتحمل مسؤوليتها”، فحزب العدالة والتنمية، يقول العثماني “حزب مسؤول ويقوم بمهامه في إطار القانون، لكن تبين اليوم من أين تأتي العرقلة”.

وأضاف العثماني، في كلمة افتتاحية للندوة الوطنية الثالثة للحوار الداخلي، التي انطلقت أشغالها اليوم السبت 20 أكتوبر الجاري ببوزنيقة، أنه يجب حماية المؤسسات من العبث والفوضى، مردفا أن “الحزب قادر على أن يدافع على نفسه بكل ما تتيحه القوانين وفي إطار المؤسسات، وأنه لا يمكن أن يقبل التهجمات ويصبر الى ما لا نهاية”.

واستدرك العثماني، قائلا: “ولكن كل هذا لا يمنع أن نقول أن الأمور تمر بشكل جيد في جماعات أخرى، وأن حزب العدالة والتنمية بين أنه حزب يدافع عن وطنه، ومستمر في مقاومة الفساد بكل ما يستطيع بالوسائل القانونية والسياسية لمقاومة جميع الانحرافات والفساد، وسيبقى حزبا غيورا على المواطنين مدافعا عن مصالحهم”.

اكتب تعليقك هنا

مرحباً! انقر فوق أحد ممثلينا أدناه وسنقوم بالرد عليك في أقرب وقت ممكن.

الدردشة معنا على WhatsApp
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com