• facebook
  • twitter
  • google plus

الفنانة المغربية الأمازيغية صفية أولت تلوات في ذمة الله

انتقلت إلى عفو الله، زوال اليوم، الفنانة الأمازيغية صفية اومحمد اوحدو، المعروفة فنيا بصفية أولت تلوات، عن عمر يناهز 78 سنة بعد صراعها المرير مع المرض و مقاومتها للاهمال و النسيان في منزلها الكائن بمنطقة تلوات بأعالي الأطلس الكبير “تيزي ن تيشكا ” التابع اداريا لاقليم ورزازات .
وكانت الراحلة قيد حياتها تنهج فن الروايس، وتعتبر من الفنانات “الرايسات” اللواتي تركن بصمة قوية في أرشيف الأغنية الأمازيغية، بحيث استطاعت أن تقتحم مجال الغناء في زمن كان فيه الغناء حكرا على الرجال فقط .
ويتوفر الأرشيف الغنائي للراحلة “صفية أولت تلوات” على مجموعة من الأغاني التي أبدعت فيها بصوتها الجميل والمتميز، والتي ظلت وستظل خالدة، ومنها “اوركين لاحباب يان ماغ اسامح”، و”اوفيغد اودي طبلا توجاد اوكان”، وقصيدة شعرية جملية بعنوان “توادا”، أبدعت فيها خلال مشاركتها في المسيرة الخضراء سنة 1975؛ فضلا عن مشاركتها في عدة مهرجانات وتظاهرات فنية بالمغرب وخارجه.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *