• facebook
  • twitter
  • google plus

“المازوط” تشل حركة النقل في وجدة + صور

بواسطة هسوس

نفذ سائقو سيارات الأجرة والحافلات في مدينة وجدة، إضراب عن العمل، احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات.
وشلت احتجاجات سائقي سيارات الأجرة الشارع الرئيسي لوجدة ، بعدما أوقفوا سياراتهم وسط الشارع، احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات، وهو الارتفاع الذي يرونه “غير مفهوم وغير مبرر”.

وشارك في هذا الاحتجاج أزيد من 700 سيارة أجرة كبيرة وصغيرة وحافلة رافعين شعارات ضد السياسات الحكومية التي رفعت أسعار عدد من المواد الاستهلاكية الأساسية، قائلين “لا حقوق لا قوانين .. باش حنا مواطنين”.


ويخوض سائقو سيارات أجرة والحافلات وجدة إضراب إنذاري، بعدما كانوا لوحوا في بلاغ لهم الأسبوع الماضي، بالدخول في إضراب مفتوح، إلى حين تدخل الحكومة لإعادة أسعار المحروقات إلى ما كانت عليه.

وكانت أصدرت 40 هيأة نقابية، وجمعوية لمهنيي النقل الطرقي في جهة الشرق، في أصناف سيارات الأجرة الكبيرة والصغيرة والحافلات وشاحنات نقل الرمال، والبضائع، بلاغا تتهم فيه الحكومة بالتنصل من كل التزاماتها بخصوص دعم مهنيي القطاع بالكازوال، معلنين عزمهم خوض إضراب في حالة عدم تدخل الحكومة.
واعتبرت الهيآت، في بلاغها، أن انسداد الأفق الاجتماعي والاقتصادي نظرا إلى الطبيعة السوسيو اقتصادية للجهة الشرقية، والمتمثل في ندرة الوحدات الانتاجية، والمرافق السياحية، التي من شأنها التخفيف من حدة الكساد، والبوار التجاري، اللذين تعيش على وقعهما الجهة الشرقية، من بين أهم أسباب الإضراب المفتوح الذي سيخوضه مهنيو النقل في الجهة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *