• facebook
  • twitter
  • google plus

انزكان: توعية نساء بأهمية الرضاعة الطبيعية

بواسطة - هسوس

بتنسيق مع الجمعية النسوية “السلام للثقافة والتنمية الاجتماعية”، أشرف أطر من مندوبية وزارة الصحة بالعمالة الطبية إنزكان آيت ملول، اليوم الجمعة، على حملة لتوعية نساء حي “ترّاست” بأهمية الرضاعة الطبيعية والتلقيح، حيث قُدّمت عروض تناولت مختلف جوانب وأهداف وفوائد هذه الرضاعة على صحة الأم والرضيع، كما جرت الإجابة عن استفسارات النساء اللواتي حضرن اللقاء التحسيسي سالف الذكر.

اللقاء التوعوي يندرج في إطار الإستراتيجية الوطنية للتغذية، الهادفة إلى التحسيس بأهمية الرضاعة الطبيعية، حيث لـ”حليب الأم فوائد عليها وعلى رضيعها والأسرة والمجتمع ككل”.

ومن هذه الإيجابيات، قالت الزروالي إن حليب الأم “بالإضافة إلى وظيفية التغذية، فإنه يحمي الرضيع من الأمراض التنفسية والصدرية والإسهال والسمنة المفرطة… بالإضافة إلى تغذية الجانب العاطفي بتقوية روابط الحب والحنان بين الأم ورضيعها، كما أنها تحمي المرأة من سرطان الثدي والمبيض وهشاشة العظام، واجتماعيا، بناء مجتمع سليم صحّيا وعاطفيا ونفسيا”.

من جانبه، أورد الهاشم مارتيك، منشط البرامج الصحية بمندوبية الصحة بإنزكان آيت ملول، في تصريحه الإعلام ، أن اختيار موضوعي الرضاعة والتلقيحات يأتي “في إطار تخليد المغرب لأسبوع الرضاعة الطبيعية، وابتداء من 24 إلى 30 أبريل الجاري، سيتم تخليد الأسبوع الوطني للتلقيح، حيث تم تذكير المستفيدات بأنواع التلقيحات الواجب إخضاع رضّعهن لها منذ الولادة، فضلا فوائدها”.

فاطمة الكتاني، رئيسة جمعية السلام للثقافة والتنمية الاجتماعية بحي ترّاست، نوّهت بالتفاعل الإيجابي لأطر وزارة الصحة بإنزكان آيت ملول مع دعوة الجمعية لتنظيم هذا اللقاء التوعوي التحسيسي، الذي له راهنيته، وهو “يندرج ضمن برنامج الجمعية، الهادف إلى استفادة النساء المنخرطات في كل ما من شأنه الرقي بمستواهن المعرفي أو في جوانب الصحة وتربية أبنائهن”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *