• facebook
  • twitter
  • google plus

ايت ملول: مهرجان تورارت الجهوي للموسيقى وأغنية الطفل في نسخته الثالثة

هسوس

نظمت الجمعية المغربية للبحث و التبادل الثقافي – فرع الدشيرة. مهرجان تورارت الجهوي للموسيقى و أغنية الطفل في دورته الثالثة و الذي يحمل شعار : ” احتفالنا باليوم العالمي للموسيقى تكريم لأغنية الطفل التربوية. ” ( دورة المرحوم ابراهيم أخياط) و ذلك يومي 24/23 يونيو 2018 بالمركز الثقافي بأيت ملول. و كان برنامج هذه الدورة متنوعا كالتالي:
– السبت 23 يونيو 2018:
الساعة 10 صباحا تنظيم الدورة التكوينية الثانية في مجال أغنية الطفل والتي شارك فيها 15 شابا و 3 شابات من المهتمين بهذا المجال و قد كان قاعة الندوات هو الفضاء الذي أثت هذا الحدث الفني التربوي الهادف.
الساعة: 15h انطلقت فعاليات المهرجان بالمركز الثقافي بأيت ملول حيث شهد ركح المسرح مسابقة العزف بين مجموعة من المشاركين الذين لا يتجاوز عمرهم 16 سنة تباروا على الرتب الثلاثة الأوائل و أسفرت النتائج على ما يلي:
1)- الرتبة الأولى : أنس الورداسي.
2)- الرتبة الثانية : مهدي عليوكة.
3)- الرتبة الثالثة : Narjis Band.
– الأحد 24 يونيو 2018:
تنافست مجموعة من الجمعيات في مجال أغنية الطفل و كان عددها 11 جمعية من مناطق مختلفة من ربوع جهة سوس ماسة درعة. و قد أسفرت النتائج على ستة جوائز جاءت على الشكل التالي :
1)- الجائزة الكبرى : جمعية نماء تيكيوين.
2)- جائزة أحسن انسجام : جمعية الأفق أيت ملول.
3)- جائزة أحسن لحن : جمعية ملتقى الشباب للتنمية القليلة.
4)- جائزة أحسن كلمات : جمعية أسنفلول إغرم تارودانت.
5)- جائزة أحسن صوت : جمعية بسمة تيكيوين.
6)- جائزة لجنة التحكيم : جمعية أسنفلول إغرم تارودانت.
تخلل هذه المسابقة فقرة فنية من أداء فرقة كورال الدشيرة التي تغنت بأغنية تحمل عنوان : ” الدشيرة مدينتنا ” هذا العمل الفني شارك فيه مجموعة من الملحنين و كتاب الكلمات: حسن مازوركا، عبد الله شافيق، سعدالله أزوكار، عبد الكريم بلقاضي، ابراهيم الفارسي، و شارك فيه عدد من منخرطي و منخرطات الجمعيات التالية:
– جمعية أسايس – جمعية نادي أوول إفاون – الجمعية المغربية للبحث و التبادل الثقافي فرع الدشيرة.
و قبل الإعلان عن النتائج تم عرض شريط روبورطاج حول أحد مؤسسي الجمعية و كذلك الحركة الأمازيغية الراحل إبراهيم أخياط و قد تم تكريم روحه الطاهرة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *