• facebook
  • twitter
  • google plus

بعد إقصاء المنتخبات العربية.. الحكام العرب و الأفارقة يودعون المونديال باكرا

بعد الإقصاء المخيب للأمال للمنتخبات العربية من الدور الأول لكأس العالم بروسيا 2018 ، أتى الدور هاته المرة على حكام عرب إفريقيا حيث تم إقصاء كل من الجزائري عبيد شارف و المصري جهاد جريشة و المغربي رضوان عشيق و السوداني وليد أحمد و حكام مساعدين أخرين من قادم أدوار المونديال.

و حسب اللائحة التي أعلنت عنها لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم ، فقد وقع الاختيار على 17 ثلاثيا فقط للبقاء في روسيا و قيادة باقي مباريات الربع و نصف النهائي و الترتيب ثم النهائي.

و خلت اللائحة التي تم انتقاؤها من الأسماء العربية ، حيث غادر ثلاثي المصري جهاد جريشة الذي يضم المغربي رضوان عشيق و في رصيده مقابلة واحدة فقط قادها في دوري المجموعات بين بنما و إنجلترا.

بدوره غادر عبيد شارف الجزائري المسابقة العالمية من دور المجموعات دون قيادته أي مقابلة ، فيما تم إقصاء الغامبي باكاري غاساما و الإثيوبي بامالك تيسيما أيضا من المونديال في دور المجموعات.

و فضلت لجنة الحكام بالفيفا الإبقاء على حكمين فقط من إفريقيا لقيادة ما تبقى من مباريات المونديال و هما السنغالي مالانغ ديدهيو و الزامي جاني سيكازوي من أصل 17 حكما وقع عليهم الاختيار.

و اختير من أسيا كل من الإيراني رضا علي أفغاني و البحريني نواف شكر الله، و من افريقيا ديدهيو السنغالي و الزامبي سيكازوي، و من الكونكاكاف الأمريكيان جيجر و مواطنه ماروفو و كذلك بالازيلوس المكسيكي، فيما تأهل ايضا الأوروغوياني كوينها و الأرجنتيني بيتانا و البرازيلي ريتشي عن أمريكا الجنوبية ، و كونكر من نيوزيلاندا.

أما نصيب أوروبا فكان ستة حكام و هم التركي شكير و الهولندي كويبرس و الإسباني لاهوز و الصربي مازيتش و الإيطالي روكي و السلفويني سكومينا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *