• facebook
  • twitter
  • google plus

بعد 3 أسابيع من حملة «المقاطعة»..شركة «سيدي علي» تخرج عن صمتها

أخیر خرجت شركة «المیاه المعدنیة لأولماس» إحدى الشركات الثلاث المستهدفة من طرف حملة المقاطعة، عن صمتها بعد مرور
قرابة ثلاثة اسابیع من بدء المقاطعة، لتقول إنها تدعو الدولة إلى مراجعة الضریبة على القیمة المضافة حتى یتسنى خفض الأسعار،
وأنها تأخذ بعین الاعتبار الحفاظ على القدرة الشرائیة للمستهلك المغربي.
وقالت «المیاه المعدنیة لأولماس» التي تنتج میاه «سیدي علي» والمملوكة لعائلة السیدة مریم بنصالح شقرون في بلاغ لها الیوم
الأربعاء إنها هامش الربح في بیع قنینات سیدي علي لا یتعدى 7 في المائة، أي 40 سنتیم.
وقدمت الشركة في بلاغها ، مجموعة من التوضیحات تبدأ بكشف مساهماتها الضریبیة للسنتین الأخیرتین، ودورها في إنعاش سوق
الشغل، بعرض عدد العاملین المشتغلین معها.
وفیما یلي نص البیان :
أخذت إدارة شركة أولماس للمیاه المعدنیة وجمیع مستخدمیها بعین الاعتبار المقاطعة المتعلقة بأثمنة مائها سیدي علي وأسعار مواد
استهلاكیة أخرى، والتي ظهرت أساسا في مواقع التواصل الاجتماعي.
أمام حجم هذه الحركة، ارتأینا في الشركة أخذ الوقت للإنصات والتحلیل بالشكل والكیفیة اللازمة لتطلعات وانتظارات المواطنین الأعزاء،
ٍ بعد جیل.
ولاسیما زبناء سیدي علي الأوفیاء، الذین وضعوا ثقتهم فینا جیلاً
وقد أبرزت هذه الوضعیة إلى حد كبیر مدى حجم الصعوبات التي تواجهها الأسر المغربیة أمام ارتفاع تكالیف المعیشة. كما أن مسألة
القدرة الشرائیة تعتبر واحدة من القضایا التي تستأثر ا كثیر باهتمامنا داخل شركة أولماس للمیاه المعدنیة. لذلك اتخذنا قرار عدم الزیادة
في أثمنة بیع منتوج سیدي علي بكافة أحجامه منذ سنة 2010 ،على الرغم من التضخم المتواصل الذي شهده المغرب وارتفاع تكلفة
الإنتاج في سائر مراحلها: المواد الأولیة والطاقة والأجور والضرائب …
بالإضافة إلى ذلك، نود التذكیر بأن قنینة لتر ونصف من ماء سیدي علي تباع للعموم منذ سنة 2010 ،حسب الثمن الموصى به،
ابتداء من 5 دراهم بالنسبة للمحلات التجاریة الكبرى و5,5 دراهم عند التجار بالتقسیط، وأن هذه التعرفة تحدد بحریة من طرف نقط
ِّمكن نقط البیع من تحدید ثمن البیع النهائي
ُ
البیع، وذلك بما یسمح به القانون رقم 06-99 المتعلق بحریة الأسعار والمنافسة، حیث یللمنتوج.

وبمنطق یتسم بالنزاهة والشفافیة، إزاء بعض المعلومات المغلوطة ارتأت شركة أولماس للمیاه المعدنیة توضیح بعض المعطیات، حیث
لا یتم استغلال هذه المیاه مجانا، بل یخضع ذلك لضرائب ورسوم مهمة للغایة.على سبیل الإشارة فقط، ففي سنة 2017 دفعت
أولماس للمیاه المعدنیة 912.072.657 درهما من الضرائب (الضریبة على القیمة المضافة، رسم استغلال المنبع المائي، ضریبة
الاستهلاك الداخلي المحلي، ضریبة البیئة، رسوم العلامة الضریبیة وغیرها من ضرائب ورسوم أخرى)، (بزیادة بلغت نسبة 8,9%
مقارنة بسنة 2016 .(وعلاقة بالضریبة التي تم دفعها من طرف الشركة لجماعة أولماس، فقد ارتفعت في سنة 2017
إلى958.056.99 درهما، أما رسم استغلال المنبع المائي لعام 2017 ،فقد بلغ بدوره 916.288.48 درهما.
بالإضافة إلى هذه الضرائب، فإن ثمن الماء المعدني الطبیعي سیدي علي یشمل تكالیف التوزیع، هامش الربح للتجار، المواد الأولیة
والمواد المستهلكة، النقل واللوجیستیك، استهلاك المعدات، تكالیف المستخدمین وتحملات أخرى.
هامش الربح المحقق في سیدي علي هو 7 ،%أي ما یعادل 40 سنتیما لقارورة لتر ونصف.
ینبغي الإشارة إلى الالتزام الراسخ لشركة أولماس للمیاه المعدنیة بالحفاظ على جودة جمیع منتوجاتها، حیث تعمل لتحقیق ذلك من
خلال ضخ استثمارات كبرى في مجالات البحث والتطویر والحصول على شهادات الجودة والتكوین المستمر، وفي كل ما یتعلق
بالصحة، والمسؤولیة الاجتماعیة والبیئیة (حصلت الشركة على عدد كبیر من الشهادات حول جمیع عملیاتها التصنیعیة).
كما تعمل شركة أولماس للمیاه المعدنیة على توفیر فرص الشغل: فقد ارتفع عدد مستخدمیها إلى 2010 مستخدم في سنة 2017
مقابل 1860 سنة 2016 ،أي أنه تم إنشاء 150 منصب شغل جدید في عام واحد. ثلث هذه الوظائف تم خلقها في مركز التعبئة،
والذي یعكس مدى تجذرها القوي محلیا. وتوفر الشركة بالموازاة ما یزید عن 7900 منصب شغل غیر مباشر، مما یجعل إجمالي
مناصب الشغل یصل إلى ما یقرب 10 آلاف شخص.
رغبة منها في الحفاظ على جسور الثقة مع جمیع المواطنین وخصوصا زبناءنا والذین یرغبون في المضي نحو الأمام، فإن شركة
“أولماس للمیاه المعدنیة” تلتزم بالعمل مع السلطات العمومیة لمراجعة الأثمنة، وذلك عبر تخفیض الضرائب المفروضة على المیاه
المعدنیة ومیاه الینابیع.
ولهذا ندعو إلى تخفیض الضریبة على القیمة المضافة إلى نسبة 7) %بدلاً من 20 ،(%بحیث أن هذه النسبة 7 ،%هي نفسها التي
تطبق على عدد من المنتوجات والمواد الأخرى التي تستهلك بشكل أكثر، مثل السكر والسردین المعلب، على سبیل الذكر، من بین مواد
أخرى. هذا التخفیض من شأنه أن یؤدي إلى خفض ثمن البیع النهائي للمیاه المعدنیة للزبناء.

و ا نظر لوجود بعض المعلومات المغلوطة التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الأسابیع القلیلة الماضیة،
ً
أخیر
فإن إدارة التواصل لشركة أولماس للمیاه المعدنیة ستكون رهن إشارة الجمیع (زبناء، جمعیات المستهلكین، الإعلام…)، من أجل
إمدادهم بالمعلومات والتفاصیل الدقیقة والصحیحة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *