• facebook
  • twitter
  • google plus

بلال العثماني : الأستاذ الماهر هو الذي يغلب الجانب التطبيقي على الجانب النظري.

بواسطة هسوس

الجانب التطبيقي هو السبيل إلى الإبداع٬ والمعرفة وحدها لا تكفي ويجب أن نطبق ما نعرفه٬ وهذا هو الذي حصل اليوم 28 ماي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية الرباط في ورشة التكامل المعرفي بين العلوم من تأطير الدكتور المبدع فريد أمار الذي يمتاز بدفع طلبته إلى الإبداع وإعطاء نموذج يغلب الجانب التطبيقي أكثر من الجانب النظري وأسلوب يجعل الطلبة يكتشفون قدراتهم وتوظيفها في البحث العلمي والإبداع بالخرائط الذهنية ومهارة الإلقاء وفن مخاطبة الجمهور لاكتساب مهارات تساهم بشكل كبير في تكوين الطلبة ثقافيا ونفسيا واجتماعيا٬ وتجعل الطلبة يتذوقون قيمة العمل الجماعي والجهد الذي يبذلونه.
وتشكل هذه الطرق والأساليب العملية التطبيقية التي يعتمدها الدكتور فريد أمار وهي من إبداعه حيث تجعل الطالب هو محور العملية التعليمية وتجسد التعلم الذاتي ومهارة التواصل الاجتماعي بين الطلبة ودينامية الجماعة التي يركز عليها الدكتور فريد أمار٬ وكيفية الانسجام والتكامل والتعاون والتآزر بين الطلبة٬ هذا الانسجام يجسد القيم النبيلة لدى الطلبة وتخلف هذه القيم عادات حسنة يتوارثها الطلبة جيلا بعد جيل في شعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية الرباط. هذا المنهج الذي يسلكه الدكتور فريد أمار له أثر كبير على نجاح العملية التعليمية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *