• facebook
  • twitter
  • google plus

تافراوت.. النيران تُفحّم ستينياً قرب مقبرة بعد أن التهمت جسده بالكامل

بواسطة هسوس

لقي شخص من مواليد 1955 حتفه، صباح اليوم، بعدما وجد جثة متفحمة قرب مقبرة “أضاض” بضواحي مركز تافراوت.

إن الهالك، البالغ من العمر نحو 62 سنة، لقي مصرعه بفعل النيران التي التهمت جسده بالكامل بينما كان نائما قرب مقبرة حيث اعتاد المكوث بعدما هجر أهله وأسرته.

وأفادت المعطيات نفسُها أن الهالك، المنحدر من منطقة أملن، اتخذ مسرح النازلة مكانا لاستقراره حيث بنى فيه منذ مدة كوخا من القش وأغصان الأشجار.

ورجحت أن يكون الهالك، وبسبب الانخفاض الشديد في درجة الحرارة بالمنطقة، قد عمد إلى إضرام النار في كومة من الخطبة ليستدفئ بها قبل أن يغلب عليه النوم ويترك النار مشتعلةً لتأتي عليه بشكل كامل وتحول جسده إلى جثة متفحمة.

إلى ذلك، حلت بمسرح الحادث عناصر الدرك والسلطة الإدارية المحلية والطبيبة الشرعية لإجراء المعاينة القانونية المعمول بها تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *