• facebook
  • twitter
  • google plus

تفاصيل الندوة الصحفية للناخب الوطني قبل ودية أوكرانيا

هسوس

حث الفرنسي هيرفيه رونار مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم لاعبيه على “الثقة في النفس والايمان” بقدرتهم على تخطي الدور الاول لنهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في روسيا، حيث أوقعتهم القرعة في أصعب مجموعة.
 
وقال رونار في مؤتمر صحافي عشية مواجهة أوكرانيا وديا في سويسرا استعدادا للعرس العالمي “يجب ان نحافظ على ثقتنا وان لا نخاف من مواجهة اسبانيا والبرتغال بقيادة نجومها سيرخيو راموس وكريستيانو رونالدو وايران التي ستشارك في المونديال الرابع تواليا”.
 
وأضاف رونار “هناك نتيجة واحدة جيدة فقط هي تخطي الدور الاول، لا أقول هذا لانني اريد ان اضع سقفا عاليا لطموحنا او لاننا نعتقد اننا اقوى مما نحن عليه ونظهر تواضعا”.
 
وتابع “نحن نعرف ان مجموعتنا قوية جدا، ولكن اذا كنا سنذهب الى المونديال بفكرة اننا سنواجه اسبانيا والبرتغال وايران وبالتالي ليست لدينا حظوظا في مقارعتها كونها افضل منا ترتيبا في التصنيف العالمي وبالتالي سنذهب لزيارة سان بطرسبورغ وموسكو وكالينينغراد (المدن التي سيخوض فيها المغرب مبارياته الثلاث في الدور الاول)، فهذا لا ينفع ولا أريد ان اشارك في كأس العالم من أجل ذلك”.
 
وأردف قائلا “نحن (والمنتخبات الأخرى) على نفس الخط وسننطلق معا مهما يكن المنتخب المرشح او غير المرشح، الأهم بالنسبة إلينا هو ان نقوم بعملنا على أكمل وجه من أجل تحقيق هدفنا. لن نذهب الى روسيا للنزهة وكي نرى ما اذا كانت الملاعب ستكون جميلة هناك، وهي ستكون حقا جميلة وكذلك أرضية الملعب والاجواء، وبالتالي يتعين علينا ان نجعلها على الخصوص أكثر جمالية لأطول فترة ممكنة”.
 
وتابع “يجب ان نضع في الاعتبار الجماهير التي ستتنقل الى روسيا لتشجيعنا والشعب المغربي الذي ينتظر ان تكون صورة منتخب بلاده في مستوى كأس العالم ولذلك يجب ان نقوم بتضحيات (…) واذا لم نكن مستعدين للمعاناة لن ننجح في تحقيق أشياء كبيرة”.
 
وأوضح “يجب ان نستعد للمعاناة وان نكون متضامنين ونعرف اننا سنعيش لحظات أقل سهولة مما عشناه في الفترة الماضية ولكن هذا كله ضمن كرة القدم ولكن في النهاية يجب ان ننجح في التأهل الى الدور الثاني”.
 
وأشار رونار الى انه شاهد المباراة الودية الأخيرة لإيران مع تركيا (1-2)، قائلا “استخلصنا العديد من العبر ولكنها في النهاية مباراة ودية واعدادية وبالتالي لا يجب التركيز عليها كثيرا لان مدرب ايران البرتغالي كارلوس كيروش سيخوض المونديال للمرة الرابعة تواليا وهو إنجاز كبير، فهو يملك خبرة وذكاء وبالتالي ففريقه سيكون جاهزا يوم 15 حزيران/يونيو، وبالتالي يجب ان نكون نحن ايضا مستعدين في ذلك اليوم”.
 
ويشارك المغرب في المونديال الروسي (14 يونيو-15 يوليوز) في المجموعة الثانية التي تضم اسبانيا (بطلة العالم 2010 وأوروبا 2008 و2012) والبرتغال (بطلة أوروبا 2016) وإيران.
 
ويلعب المغرب مباراته الاولى أمام إيران في الجولة الأولى في 15 يونيو في سان بطرسبورغ، ثم يلتقي البرتغال في 20 منه في موسكو، قبل ان يختم الدور الاول امام اسبانيا في 25 منه في كالينينغراد.
 
ويشارك المغرب في المونديال للمرة الخامسة في تاريخه والأولى منذ عام 1998، علما بان افضل نتيجة له بلوغ الدور الثاني عام 1986 في المكسيك وكانت في مجموعة ضمت انكلترا وبولندا (صفر-صفر في المباراتين) والبرتغال (3-1 في الجولة الاخيرة).


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *