• facebook
  • twitter
  • google plus

تفاصيل جديدة في قضية إختفاء سائحتين بالمدينة الحمراء

بواسطة هسوس

تواصل مصالح الدرك الملكي بجماعة اولاد حسون تحرياتها للعثور على سائحتين إحداهما تحمل الجنسية البلجيكية فيما الاخرى من جنسية مغربية.

وحسب مصادر محلية فإن الابحاث متواصلة بعد توقيف شخص يشتبه بتورطه في قضية اختفاء السائحتين، حيث تشير المعطيات ان المعني بالامر الذي ينحدر من حي الموقف بالمدينة العتيقة لمراكش، كان برفقتهما مع شخص آخر لا زالت مصالح الدرك تبحث عنه في إطار سعيها لفك لغز اختفاء السائحتين

وأضافت نفس المصادر، أن الموقوف تم اقتياده مساء امس الخميس الى مركز الدرك الملكي وتم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية في الوقت الذي تواصل عناصر الدرك البحث عن زميله بعد اعتراف الموقوف بهويته.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الموقوف وهو متزوج كانا قد قضى سهرة رفقة الفتاتين وهما مغربية وسائحة أجنبية في ملهى ليلي بحي جليز بمراكش، قبل أن يستقلوا سيارة باتجاه جماعة أولاد حسون حيث أتموا سهرتهم الماجنة بمنزل بدوار اولاد جلال في ملكية والد الموقوف الذي يمتهن بيع المتلاشيات بباب الخميس بالمدينة العتيقة لمراكش.

وجاء اختفاء السائحتين جاء بعد مغادرتهما للفندق الذي تقيمان به أول أمس الأربعاء وفشل كل محاولات الإتصال بهما، ما دفع بمسؤولي المؤسسة الفندقية الى إبلاغ الجهات المعنية عن الأمر حيث تكثف السلطة المحلية والأجهزة الأمنية مجهوداتها منذ صباح أمس الخميس للعثور على المختفيتين اعتمادا على معطيات ادلى بها سائق طاكسي اوصلهما لجماعة اولاد حسون ضواحي مراكش.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *