• facebook
  • twitter
  • google plus

خطييير…. سائقين مغاربة تعرضوا لمضايقات من طرف مليشيات البوليساريو

بواسطة هسوس

شكل قرار المغرب العودة إلى كنف الاتحاد الإفريقي صفعة موجعة لخصوم الوحدة الترابية.
فقد شرعت ميليشيات البوليساريو في استفزاز سائقي الشاحنات القادمة من المغرب باتجاه افريقيا الغربية على مستوى المنطقة العازلة المعروفة محليا بقندهار من خلال نصب حواجز للتفتيش وإلزامهم على إزالة العلم الوطني المغربي أو خرائط كاملة للمملكة.
وتستغل هذه الميليشيات وضعية المنطقة المنزوعة السلاح طبقا لاتفاق أممي من أجل استفزاز السائقين المغاربة وتهديدهم بقطع أرزاقهم أو أعناقهم إن هم حاولوا مجددا العبور. هذا الوضع دفع المغرب إلى سحب قواته بشكل أحادي من منطقة الكركرات بطلب من الأمين العام الأممي في انتظار تدخل عاجل يعيد الأمور إلى مجراها العادي ويضمن مرونة حركة التنقل ويحافظ على قرار وقف اطلاق النار.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *