• facebook
  • twitter
  • google plus

رؤساء جماعات بإقليم الحسيمة يقدمون استقالاتهم احتجاجا على القمع (وثيقة)

بواسطة - هسوس

في خطوة مفاجئة، تقدم خمسة رؤساء جماعات محلية بإقليم الحسيمة، بطلب قبول إستقالاتهم لدى عامل إقليم الحسيمة، وذلك إحتجاجا على المقاربة الأمنية المتبعة الإقليم وحملة الإعتقالات وكذا المبالغة في استعمال القوة العمومية والتعاطي الأمني الصرف مع احتجاجات السكان.

طلب الإستقالة هذا الذي سيكون له تداعيات واسعة على المستوى الإقليمي والوطني، وقع من طرف كل من: الخماري عبد الحميد (رئيس مجموعة بني ورياغل)،

الحنودي مكي (رئيس جماعة لوطا)،

نور الدين أولاد عمر (رئيس جماعة إمرابطن)،

عبيد أقنيبس (رئيس جماعة رواضي)،

ورشدي الزياني (رئيس جماعة بني حذيفة).

وقد أشار طلب الإستقالة، إلى الأحداث الدامية التي عرفها إقليم الحسيمة يوم عيد الفطر، وكذا إلى الإعتقالات العشوائية التي تلت ذلك، إضافة إلى حرمان المواطنين من التنقل لصلة الرحم مع أقاربهم وعائلاتهم يوم العيد. وهذا نص الإستقالة الجماعية :


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *