جريدة إخبارية مستقلة متجددة على مدار الساعة

  • facebook
  • twitter
  • google plus

سويسرا: الأسود يفوزون على سلوفاكيا وديا

هسوس

تغلّب المنتخب المغربي على نظيره السلوفاكي بنتيجة (2-1) مساء اليوم الإثنين، في العاصمة السويسرية جنيف، ضمن تحضيرات أسود الأطلس لمنافسات كأس العالم 2018، التي تنطلق في روسيا يوم 14 يونيو/حزيران الجاري.

وأحرز يان جريجوس هدف سلوفاكيا في الدقيقة 59، وتعادل أيوب الكعبي للمغرب في الدقيقة 64، وأضاف يونس بلهندة الهدف الثاني في الدقيقة 74.

وسيلعب المنتخب المغربي بالمونديال الروسي في المجموعة الثانية، التي تضم أيضا منتخبات إسبانيا والبرتغال وإيران.

وكان المنتخب المغربي الطرف الأفضل في اللقاء، لكنّه افتقد في كثير من الأحيان للمسة الأخيرة أمام المرمى السلوفاكي.

وبدأ المنتخب المغربي المباراة بتشكيلة جميعها من الأساسيّين، بوجود نجم الوسط كريم زياش والمخضرم مبارك بوصوفة ويونس بلهندة والجناح نور الدين أمرابط.

أما تشكيلة سلوفاكيا التي فشلت في بلوغ كأس العالم، فقادها لاعب وسط نابولي ماريك هامسيك، وقلب دفاع إنتر ميلان، ميلان سكرينيار.

وفاحت رائحة الخطورة في المنتخب المغربي منذ الدقيقة السادسة، عندما مرّر بوصوفة إلى أمرابط الذي أرسل الكرة من الناحية اليمنى أمام المرمى، لكن الحارس السلوفاكي ميشال سولا أمسكها قبل أن تصل إلى المهاجم خالد بوطيب، وسدّد حكيم زياش كرة بيسراه من بعيد ارتدت من القائم الأيسر في الدقيقة الثامنة.

واصل المغاربة محاولات التسديد من خارج منطقة الجزاء، وهذه المرّة عن طريق بوصوفة لكن سولا تصدّى لها في الدقيقة 15.

وجرّب أمرابط حظّه بتسديدة اصطدمت بمدافع وذهبت إلى ركنية لم تثمر، قبل أن تصل كرة إلى اللاعب نفسه في الجهة اليسرى فسدّد في المرة الأولى لتصطدم بمدافع قبل أن ترتد إليه ويسدد في المرة الثانية بجانب القائم البعيد بالدقيقة 26.

وأحدثت كرة من ركلة ركنية ارتباكًا أمام المرمى السلوفاكي لتصل إلى المغربي مهدي بن عطية الذي سدّد في قدم المدافع.

وفي الدقيقة 30، سيطر الحارس سولا على كرة مسدّدة من بلهندة، وأطلق زياش كرة مركّزة من في الدقيقة 31 مرّت بجوار القائم الأيسر.

وهدّد المنتخب السلوفاكي مرمى الحارس المغربي ياسين بونو للمرة، الأولى عندما استلم هامسيك الكرة داخل منطقة الجزاء ليسدد من اللمسة الأولى بعيدا عن المرمى.

تواصلت أفضلية المغرب في الشوط الثاني، لكنه دفع ثمن السيطرة السلبية عندما تلقى مرماه هدفا في الدقيقة 59 عبر جريجوس الذي وجّه تسديدة أرضية قوية على يمين الحارس بونو.

أهدر المغاربة مجموعة من الفرص كان أبرزها رأسية بوصوفة التي أبعدها الحارس إلى ركنية في الدقيقة 63، ونفّذ زياش ركلة ركنية مرت فوق الجميع ليقابلها البديل أيوب الكعبي برأسه في الشباك بالدقيقة 64.

وأطلق البديل الآخر مانويل دا كوستا تسديدة أنقذها الحارس في الدقيقة 69، قبل أن يسجّل بلهندة ثاني أهداف المغرب بالدقيقة 74، من خلال تسديدة قوية من خارج منطة الجزاء على يمين حارس سلوفاكيا لتنتهي المباراة بفوز الأسود.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *