• facebook
  • twitter
  • google plus

شباط يقصف أخنوش و يهاجم القناة الثانية “2M”

بواسطة هسوس

وجه الأمين العام لحزب الإستقلال حميد شباط، في كلمة له خلال أشغال اللقاء الجهوي بفاس أمس السبت، استعدادا للمؤتمر 17 لحزب الإستقلال، انتقادات لاذعة لرئيس حزب التجمع الوطني للأحرار “عزيز أخنوش”، مؤكدا أنه كان في شأن و اليوم أضحى في شأن آخر، مشيرا إلى أن ثروة أخنوش اليوم تفوق ثروة 30 مليون مغربي مجتمعين.

و قال شباط، إن “أخنوش يؤدي اليوم مبالغ مالية كبيرة لبعض المواقع و بعض الجرائد مع كامل الأسف، من أجل التدخل في الشأن الداخلي لحزب الإستقلال”. موضحا أن ثروة أخنوش هي مليار و 750 مليون أورو، و هي ثروة لا نعرف كيف نعدها سواء بالدرهم أو بالسنتيم، كما أنه يتوفر على 1500 محطة وقود، “فأينما وليت وجهك ستجد محطة إفريقيا”، مضيفا أن رواد حزب الإستقلال ضحوا من أجل ينعم المغاربة بالحرية و الكرامة، و لم يضحوا من أجل أمثال أخنوش.

من جهة أخرى، هاجم حميد شباط خلال كلمته، القناة الثانية مؤكدا أنها أدخلت “الفاحشة” إلى جميع الدور المغربية للأسف، و أنه يتم استغلالها، رغم أنها تمول بأموال دافعي الضرائب، من أجل الإنقلاب على شباط كما انقلبو على رئيس الحكومة، حيث تم تخصيص 17 دقيقة في برنامج تلفزيوني، من أجل أن يقولوا إن حصيلة شباط “فاشلة”، و يجب على الإستقلاليين تغييره.

و أورد شباط، أن هناك محللين أغبياء و هم قلة، و هم مأجورين للقنوات الرسمية و بعض الجرائد و المواقع، مضيفا أن “حزب الإستقلال هو حزب قوي و سيظل قويا، و هو صمام الأمان لهذا الوطن، و لا يمكن للأمور أن تستقيم بدونه و هو منذ الإستقلال إلى جانب المؤسسة الملكية، من أجل تحرير الوطن و تحرير المواطن المغربي”. رافضا في سياق آخر، التعليق على بلاغ الداخلية قائلا إنه لن يرد على أي بلاغ، و أن الإجتماعات التي يعقدها أعضاء الحزب بجميع الأقاليم، هي الرد الوحيد على تلك البلاغات.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *