• facebook
  • twitter
  • google plus

عاااجل : انتحار ضابط شرطة شنقا داخل مكتبه يستنفر الأجهزة الأمنية

بواسطة هسوس

افادت مصادر من عين المكان أن الهالك المسمى قيد حياته ” ا، م ” ضابط شرطة، اقدم على الانتحار شنقا بمقر الدائرة الأمنية المتواجدة بالقرب من أحد الاسواق الممتازة بمدينة قلعة السراغنة.

و أوضحت المصادر ذاتها، أن أسباب الانتحار لا زالت مجهولة، في الوقت الذي تم نقل جثة الهالك الى مستودع الاموات بالمستسفى الإقليمي السلامة بالمدينة ذاتها ، قبل اخضاعها للتشريح الطبي للوقوف على ظروف الوفاة ، طبقا لتعليمات الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمراكش.

و أضافت المصادر نفسها، أن مختلف المصالح الأمنية بمدينتي مراكش و قلعة السراغنة انتقلت الى الدائرة الأمنية المذكورة رفقة ممثل النيابة العامة بابتدائية السراغنة للوقوف على ملابسات الحادث ، في الوقت الذي فتحت عناصر الشرطة القضائية تحقيقتها للوقوف على ملابسات اقدام الهالك الذي عرف بانضباطه و علاقته الطيبة مع زملائه على الانتحار شنقا بمقر عمله.

من جهتها أكدت المديرية العامة للامن الوطني، أن مصالح الأمن الوطني بمدينة قلعة السراغنة، باشرت صباح يومه الجمعة 03 مارس 2017 إجراءات معاينة جثة موظف شرطة، برتبة ضابط أمن، تم العثور عليها مشدودة بربطة عنق مع شباك نافذة مكتبه الوظيفي، الكائن بمقر الهيئة الحضرية والدائرة الأولى للشرطة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المعطيات الأولية للبحث ترجح أن يكون الشرطي الهالك، البالغ من العمر 57 سنة، قد أقدم على وضع حد لحياته لأسباب لا تزال غير معلومة، موضحا أن البحث هو الكفيل بتحديدها واستجلاء حقيقتها.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم إيداع جثة الهالك بقسم الأموات رهن التشريح الطبي، بينما تم فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد خلفيات وملابسات هذه القضية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *