• facebook
  • twitter
  • google plus

فضيحة شدود جنسي تنتهي بجريمة قتل وسط مقبرة.

فضيحة شدود جنسي تنتهي بجريمة قتل وسط مقبرة.
هسوس

أسفرت فضيحة شدود جنسي على جريمة قتل بشعة.
وكان المتهمون تجمعهم جلسة خمرية تطورت إلى شذوذ جنسي بين الضحية وأحد الجناة، والذي أقدم على تعريض الضحية للضرب والجرح بواسطة حجر كبير على مستوى الرأس كانت كافية لإزهاق روحه، قبل أن يتم حجز أداة الجريمة بالمكان عينه.
هذا، و ألقت عناصر الشرطة القضائية لولاية أمن فاس، أول أمس الجمعة، القبض على المتهمين الثلاثة في قضية الضرب والجرح المفضي إلى الوفاة، وذلك بعد العثور صبيحة يومه على جثة هامدة لشخص أربعيني تحمل جرحا غائرا على مستوى الرأس بمقبرة باب الفتوح، بنفوذ منطقة فاس المدينة.
الى ذلك، تم الاهتداء إلى المشتبه فيهم في وقت وجيز من ارتكاب الجريمة بعد تشخيص هويتهم، فتم تحديد مكانهم ومحاصرتهم وبالتالي إلقاء القبض عليهم، و احالتهم على النيابة العامة لتعميق البحث معهم في النازلة…


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *