• facebook
  • twitter
  • google plus

في ظل الزيادة التي شهدتها اسعار المحروقات الاسبوع الحالي

في ظل الزيادة التي شهدتها اسعار المحروقات الاسبوع الحالي
بواسطة - هسوس

اطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة لمقاطعة محطات الوقود ، الا ان هذه الحملة لم تلاقي اقبال ملحوظا لدى المواطنين ، اذ ان محطات الوقود بجل المدن المغربية عمتها حركة عادية صباح اليوم و هذا ما يؤشر ان هذه الدعوة ظلت حبيسة جدران مواقع التواصل الاجتماعي.
و حسب مصادر اعلامية وطنية، فإن جل المواطنين الذين اقبلوا على محطات التزود بالبنزين اكدوا جهلهم بهذه الدعوة في حين اكدت فئة قليلة عدم تأكدهم من مصداقية هذه الدعوة.
و حسب نفس المصادر ، فإن بعض المواطنين لم يتفاعلوا مع هذه الدعوة كون البنزين ، حسب رأيهم ، مادة ضرورية لا يمكن الاستغناء عنها .
و يذكر ان ، اسعار الكازوال و صلت الى حدود 9،8 دراهم في حين بلغ سعر البنزين 10،37، اسعار الوقود هذه التي لم تنخفض بالمغرب رغم انخفاض سعر البرميل في الاسواق الدولية، هي التي جعلت نشطاء المواقع الاجتماعية ينتفضون و يعلنون دعوة لمقاطعة محطات الوقود الا انها لم تلاقي ترحابا من طرف المواطن المغربي ، و كما جاء على لسان احد المواطنين لجريدة هيسبريس:
“واخّا يغْلا المازوط حتى 15 درهم، المغاربة غادي يبقاو يشريوه حيت مهم في حياتهم اليومية”.
كما اكد مستخدم في محطة للوقود لذات الجريدة انه لم يلحظ اي تغيير حول اقبال المواطنين على المحطة و اضاف ، ان المواطنين لا يستطيعون الاستغناء عن الوقود لانها مادة اساسية في حياتهم، رغم تلك الزيادة التي شهدتها يبقى الامر عاديا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *