• facebook
  • twitter
  • google plus

لقجع وبودربالة والنيبت يحفزون لاعبي المنتخب

بواسطة - هسوس

خَصّص فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، مرفوقا بكل من نور الدين النيبت وعزيز بودربالة، زيارة خاصة لمقر إقامة الفريق الوطني المغربي بالرباط، من أجل دعم ومساندة “أسود الأطلس” قبل المباراتين الحاسمتين أمام المنتخب المالي لحساب الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات “المونديال”.

وعلمت من مصادر صحافية ، أن الدوليين السابقين وجها خطابا مؤثرا للاعبين، لدفعهم إلى بذل كل ما في وسعهم خلال المباراتين المقبلتين، بهدف اقتناص ست نقاط والحفاظ على حلم الشعب المغربي في متابعة منتخبه في نهائيات كأس العالم بعد 20 سنة من الغياب.

وأوضح المصدر ذاته أن الجانب الوجداني والمهني سيطر على لقاء النيبت، لقجع وبودربالة، مع اللاعبين، إذ تم وضع الثنائي الدولي السابق كمثال أمامهم، واستحضار التأثير المتميز لمشاركتهما في نهائيات “مونديال” 86 و98، والتطور الكبير الذي عرفه مستقبلها المهني كلاعبين لكرة القدم مباشرة بعد ذلك.

وأشار المتحدث ذاته إلى كلمة مصطفى حجي، الذي كان حاضرا خلال اللقاء، والتي أثرت في اللاعبين، إذ نقل تصريحا سابقا لإيريك كانتونا، نجم الكرة الفرنسية السابق، أوضح فيه أن مشواره الطويل والحافل مع عدة أندية فرنسية والمنتخب الفرنسي لا يساوي شيئا لأنه لم يتمكن من المشاركة في نهائيات كأس العالم.

وكان فوزي لقجع برمج زيارة الفريق الوطني خلال حصة تدريبية ألغاها الناخب الوطني هيرفي رونار، ما دفع رئيس الجامعة إلى نقلها صوب مقر إقامة المنتخب، حيث تم تسجيل تجاوب كبير من قبل اللاعبين مع نصائح الدوليين السابقين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *