• facebook
  • twitter
  • google plus

مغربي من أصل فرنسي يهتف “الله أكبر” والشرطة الاسبانية تطلق عليه النار

بواسطة هسوس

أطلقت الشرطة الإسبانية النار على فرنسي غير مسلح وأصابته السبت عند محطة لتحصيل الرسوم قرب الحدود الفرنسية حيث أشار عناصر أمن إلى أنه هتف “الله أكبر”.

وكان الرجل وهو من أصول مغربية مسافرا برفقة امرأة في سيارة مسجلة بفرنسا عندما اقترب من المحطة القريبة من بلدة لا جونكيرا الحدودية في شمال البلاد في وقت مبكر صباح السبت.

وأوضحت الشرطة أنه تم إبلاغ دورية للحرس المدني جراء تصرفات الرجل “الغريبة” حيث “بدا وكأنه يمسك بشيء ما داخل السيارة”.

وقال متحدث باسم شرطة كتالونيا أن “عناصر الشرطة أمروه بالترجل، فخرج أخيرا وفي يديه شيء ما ثم تحرك نحوهم ليهتف بالله أكبر وذلك حسب ما أكدته العناصر الأمنية.

وأكد أن “عناصر الشرطة طلبوا منه مرارا التوقف وأطلقوا الأعيرة النارية في الهواء لإخافته إلا أنه استمر بالتقدم نحوهم فأطلقوا النار عليه في منطقة الورك”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *