• facebook
  • twitter
  • google plus

مقتل جنديين مغربيين جديدين بإفريقيا الوسطى

بواسطة هسوس

قالت بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في إفريقيا الوسطى، إن مهاجمين يشتبه في انتمائهم لميليشيا مسيحية قتلوا جنديين مغربيين من القوة.
وهذا هو ثاني هجوم فتاك على القوات المغربية هذا الأسبوع.
وقالت البعثة في بيان، إن من يشتبه في أنهم مقاتلون من ميليشيا الدفاع الذاتي “أنتي بالاكا” ببلدة بانغاسو، على بعد 700 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة بانغي، نصبوا كمينا للجنديين بينما كانا يجهزان كميات من المياه لتوصيلها للسكان.
ولقي آلاف مصرعهم في صراع عرقي وديني، اندلع حين أطاح متمردو سيليكا، ويغلب عليهم المسلمون، بالرئيس فرانسوا بوزيزي عام 2013، مما دفع ميليشيا (أنتي بالاكا) للرد.
وأسفر الهجوم الجديد عن إصابة جندي ثالث وجاء في أعقاب هجمات مماثلة نفذها من يعتقد أنهم من نفس الميليشيا، في بلدة تشتهر بتعدين الألماس في الأيام القليلة الماضية، بينها هجوم وقع الأحد الماضي وأسفر عن مقتل جندي مغربي من قوة حفظ السلام، وإصابة ثلاثة آخرين بجروح.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *