• facebook
  • twitter
  • google plus

نداء للمحسنين و ذوي القلوب الرحيمة من أجل مساعدة مريض بالسرطان .

بواسطة هسوس


تلقت الجريدة نداءا من أحد المرضى اقليم شيشاوة بمرض السرطان، يتوجه فيه للمحسنين مد يد المساعدة له للإستشفاء والدواء والتنقل لا يستطيع تحمل نفقاتها. وهذا نص النداء:
من ابتلاء الله عز وجل الذي لا راد له إلا هو ، إصابة تلميذ ” يونس عزام ” من دوار العبابرة جماعة المزوضية اقليم شيشاوة ، بمرض السرطان أقعده الفراش، وهو في حاجة ماسة إلى الاستشفاء والادوية والتنقل بعد قطع رجل اليسرى انطلقت العدوة الى الرجل اليمنى ، وحالته المادية لا يملك منها هذا المصاب ولا أسرته الفقيرة شيئا وهو في حالة يرثى لها، ويوجه نداء إلى القلوب الرحيمة من أهل الإحسان لمساعدته وإنقاذه من قطع رجله الاخرى أو موت محقق، وكذا إنقاذ أسرته التي لا معيل لها غيره .وهو من مواليد 29 / 02 / 2000 وانقطع عن الدراسة بسبب المرض من الاولى اعدادي ..
فعلى كل من استطاع مساعدة هذا المبتلى ماديا أو معنويا أن يبادر إلى ذلك مستحضرا قول الَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ فَرَّجَ عَنْ أَخِيهِ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا فَرَّجَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ، وَمَنْ سَتَرَ عَلَى أَخِيهِ الْمُسْلِمِ فِي الدُّنْيَا سَتَرَهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَاللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ» والله تعالى إنما ابتلى الخلق بعضه ببعض لمعرفة أيهم أرحم وأحسن عملا ” .
يا أهل القلوب الرحيمة هذا الشاب يصارع الموت، ويمد إليكم يديه مستغيثا فلا تردوه خائبا لا خيب الله تعالى سعيكم ، ولا أراكم المكروه في أنفسكم أو أهليكم ، وما تنفقوا من شيء فإن الله عز وجل يخلفه ، ويضاعفه أضعافا كثيرة .
وللعلم ان الشاب تحث اشراف جمعية امل لمحاربة داء السرطان شيشاوة .
ولهذا نطلب من المحسنين أصحاب الجود والكرم والقلوب الرحيمة للمساهمة ، ولمزيد من المعلومات او المساعدة الإتصال…برقم هاتف والدته نزهة سرحان0628446080


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *