• facebook
  • twitter
  • google plus

نقل معتقلي أحداث الحسيمة إلى الدار البيضاء تحت إجراءات أمنية مشددة

بواسطة هسوس

تحت إجراءات أمنية مشددة نقل معتقلو أحداث الحسيمة إلى مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية المتواجد بشارع ابراهيم الروداني في مدينة الدار البيضاء،لمباشرة تحقيقات معمقة مع 20 موقوفا يواجهون تهما ثقيلة.

وحسب مصادر صحفية ،فإن معتقلي أحداث الحسيمة المتابعين من قبل النيابة العامة للاشتباه في ارتكابهم لجنايات وجنح تمس بالسلامة الداخلية للدولة المغربية،
وسينجز ضباط الفرقة الوطنية للشرطة القضائية محاضر استماع للمتهمين المتابعين، كل حسب المنسوب إليه، بناء على الأدلة المتوفرة تتضمن تسجيلات سمعية بصرية لتورط بعض المعتقلين في رشق القوات العمومية بالحجارة والقيام بأعمال تخريب لممتلكات المواطنين.

وكان بلاغ الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالحسيمة قدأوضح أن المعطيات. الأولية للبحث أفضت إلى توفر شبهة استيلام المشتبه فيهم تحويلات مالية ودعم لوجستيكي من الخارج بغرض القيام بأنشطة دعائية من شأنها المساس بوحدة المملكة وزعزعة ولاء المواطنين للدولة المغربية ولمؤسسات الشعب المغربي فضلا عن إهانة ومعاداة رموز المملكة في تجمعات عامة إضافة إل أفعال أخرى.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *