• facebook
  • twitter
  • google plus

نواب يستعطفون الملك للعفو عن معتقلي “احتجاجات الريف وزاكورة”

بواسطة هسوس

في الوقت الذي يستعد فيه الريف لتخليد الذكرى الأولى للحراك الذي اندلع بعد مقتل محسن فكري، المشتهر بلقب “سمّاك الحسيمة”، سحقا وسط شاحنة لجمع النفايات ليلة 28 أكتوبر 2016، في الحادثة التي شكلت الشرارة الأولى لاندلاع ما سمي لاحقا بـ”حراك الريف”، استعطف نواب الأمة، اليوم الاثنين، الملك محمدا السادس من أجل العفو عن المعتقلين في سجون الحسيمة والدار البيضاء ومعهم المعتقلين على خلفية أحداث زاكورة.

وبعدما أعلن عدد من النشطاء عن تنظيم وقفات احتجاجية متزامنة مع الذكرى لانطلاق الحراك الريفي في مختلف المدن المغربية، تحت شعار “الحرية الفورية لمعتقلي الحراك وكل الدعم لملفهم المطلبي العادل”، استعطف عبد اللطيف وهبي، البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، الملك محمدا السادس للتدخل للعفو عن المعتقلين على خلفية حراك الريف وكذلك المعتقلين في مسيرات العطش بمدينة زاكورة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *