• facebook
  • twitter
  • google plus

ها علاش جا ماكرون للمغرب.. ؟

بواسطة هسوس

اختتم الرئيس الفرنسي، صباح اليوم الخميس (16 يونيو)، زيارته الرسمية إلى المغرب، وهي الأولى للرئيس الفرنسي منذ دخوله قصر الإيليزيه يوم 7 ماي الماضي خارج الاتحاد الأوروبي وإلى دولة في المنطقة المغاربية.
اختيار ماكرون للمغرب لم يكن اعتباطيا، حسب الموساوي العجلاوي، الأستاذ الباحث في معهد إفريقيا الشرق الأوسط للدراسات، حيث أكد أن ماكرون اختار الجهة الفاعلة والأساسية في المنطقة (المغاربية)، خصوصا، في ظل تفاقم أزمة الجار الشرقي، برئيسه المريض.
وأوضح العجلاوي أن ماكرون يعرف جيدا الإمكانات القوية للمغرب في إفريقيا والدور الديبلوماسي الجديد الذي يقوم به على مستوى القارة.
الخبير في الشؤون الافريقية شدد على أن زيارة ماكرون للمغرب “ليست لله”، وأن فرنسا تريد تعزيز “عمقها” الإفريقي من خلال المغرب.
وأضاف الموساوي العجلاوي أن زيارة إيمانويل ماكرون إلى الرباط في هذه الظرفية الإقليمية والدولية سياسية واستراتيجية وحسابية، فالمغرب، يضيف العجلاوي، هو البلد الوحيد في المنطقة الذي يمكن لفرنسا أن تقيم معه علاقات قوية وبناءة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *