• facebook
  • twitter
  • google plus

هبة:سيارة اسعاف جاهزة لساكنة ايت واكمار+صورة

بواسطة - هسوس

تجسيدا لروابط التعاون الثنائي الجاري مابين الجمعية المغربية للتنمية و التضامن بستراسبورغ (فرنسا) و جمعية الذهاب للماء الصالح للشرب بايت وكمارالتابعة لجماعة وادي الصفاء، وفي مبادرة إنسانية قيمة هي الاولى من نوعها، تم زوال يوم امس الاربعاء 10 ماي 2017، منح هبة عينية عبارة عن سيارة إسعاف ذات معدات وتجهيزات طبية بمواصفات عصرية لفائدة دوار ايت وكمار .
وقد عرفت المناسبة حضور كل من نائب رئيس الجماعة الترابية لوادي الصفاء وبعض أعضاء الجمعية المغربية للتنمية و التضامن بستراسبورغ ، اضافةالى كل من المندوب الاقليمي للتعاون الوطني ببيوكرى وممثل وزارة الصحة باقليم اشتوكة ايت باها وعدد من الشخصيات و بعض ساكنة المنطقة .
وفي اولى مذاخلاته اكد السيد رئيس جمعية الذهاب ” الحسن البوزكري ” ان هذه الهبة ستساهم في تحسين جودة الخدمات المقدمة للساكنة المحلية وللاستجابة بشكل أفضل لحاجيات المرضى خصوصا النساء الحوامل ، كما ستساهم هذه التجهيزات في تحسين مستوى التدخلات الإستعجالية التي من شأنها خدمة الساكنة بشكل أفضل.
كما اعرب السيد ” عبد الكريم محب ” رئيس الجمعية المغربية للتنمية و التضامن بستراسبورغ (فرنسا) عن سروره الكبيروهو يقدم هذه الهبة لساكنة الدوار ، لانها ستسدي خدمات جليلة للساكنة والقضاء على بعض المشاكل التي تواجه المرضى والمعوزين اثناء التنقل من الدوار الى المراكز الصحية ، ووعد الجميع انه سيمكن نفس الجمعية مستقبلا من الاستفادة من مساعدات اخرى منها معدات صحية ووسائل تخص دوي الاحتياجات الخاصة ، مبينا من خلال كلامه ان اعضاء ومنخرطي الجمعية لا ينتظرون مقابل هذا العمل النبيل سوى الاجر والثواب من الخالق عز جلاله.

وتأتي المبادرة في إطار إنخراط نساء و أبناء الجالية المقيمة بالخارج في مد يد العون للجماعات المحلية و كذا ساكنة المنطقة التي تعاني من خصاص كبير في المعدات الطبية والوسائل اللوجيستيكية.

تجدر الاشارة ان جمعية الذهاب ايت وكمار تعد من بين الجمعيات النشيطة والرائدة بالمنطقة ، بحيث تحتوي على اكثر من 1500 منخرط يستفيدون من الماء الصالح للشرب ، كما لها يد في مجموعة من الاعمال الجليلة مثل التكفل بكل ما يخص مسجد الرضوان بايت وكمار، وكذا مساعدة المرضى والاسر الفقيرة وخصوصا التي تنحدر من احياء فقيرة ومعوزة .

كما ان للجمعية تدخلات اخرى في عدة مجالات منها مجال البيئة ، ذلك انها تتكفل بجمع النفايات المنزلية عبر جرارات ونقلها الى مطرح يدخل في ملكية الجمعية ، كما لها دور اخر وهو مساعدة الساكنة في افراغ مطامير المياه العادمة بواسطة صهريج مجهز متنقل بالة الضخ وافراغه في مكان بعيد عن الساكنة .

زيادة على ذلك تتوفر الجمعية على ريبرتوار مهم من الاعمال الذائعة الصيت ، منها انشطة موسمية وسنوية كالمهرجانات الثقافية والرياضة والفنية لفائدة الساكنة ، بالاضافة الى حملات طبية و تدخلات تحسيسية وتوعوية ، زيادة على اشراك كل اطياف المجتمع في انشطتها بغية توسيع مفهوم العمل الجمعوي الجديد.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *