• facebook
  • twitter
  • google plus

وفرة في الأغنام بجهة سوس ماسة والأثمان مستقرة لحدود الساعة

بواسطة هسوس

على بعد أيام قليلة من عيد الأضحى، تشهد أسواق جهة سوس ماسة وفرة في الماشية هذه السنة.
وأوضح مهنيون أن عيد الأضحى لهذه السنة يأتي بعد سنة زراعية متميزة بظروف مناخية جيدة، والتي كان لها أثار إيجابي على المراعي، التي لم تعد تشكو من شح الموفورات، كما كان الحال في سنوات الجفاف، مما انعكس على حجم العرض الذي فاق الطلب، وجعل ثمن الأضحية يتراوح ، بين 1200 و 4500 درهم للرأس بالنسبة للغنم.
أما عن الأثمان لكل المواشي، فيؤكد الكسابة أن الأثمان ترتفع حسب الطلب وحسب الجودة، معلنين أنه قياسا بالسنوات الفارطة فإن أثمنية أضحية هذه السنة ستوكن مناسبة كل حسب استطاعته، وعن هذا المعطى أكد بعض المواطنين أن الكسابة يصرحون بأثمنة مناسبة بما يعادل قدرتهم الشرائية، مما يعطي الإنطباع على أن هذه السنة ستكون اعتيادية بالنسبة للبعض نظرا لوفرة المنتوج، وكذا بالنسبة للسنة الفلاحية التي أثرت إيجابيا على جودة الماشية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *