إلتهاب أسعار الخضر والفواكه بالأسواق الشعبية بتارودانت في عز أيام رمضان يرهق جيوب المواطنين .

إلتهاب أسعار الخضر والفواكه بالأسواق الشعبية بتارودانت في عز أيام رمضان يرهق جيوب المواطنين .
الجعفري عبد الله من تارودانت: هسوس

عبر العديد من المواطنين عن استياءهم من الإرتفاع الصاروخي لأسعار الخضر والفواكه، في عز شهر رمضان المبارك، وسط مطالبتهم الجهات المسؤولة، بحمايتهم من المضاربين وسماسرة الأسواق، الذين يساهمون في إرتفاع الأسعار.

ففي بعض الأسواق الشعبية وسط مدينة تارودانت لا تتوقف شكاوى بعض المواطنين من متبضعين، بشأن غلاء الأسعار، خاصة في بعض أنواع الخضر والفواكه على سبيل المثل فاكهة الأفوكا التي يتراوح ثمنها ما بين 45 و 50 درهما للكيلوغرام الواحد، داعين الحكومة إلى تنظيم السوق الداخلي لهذا القطاع الحيوي، مبرزين أن كثرة السماسرة في هذا القطاع، تؤدي إلى إحداث فوضى يدفع ثمنها المستهلك المغربي.

ويأتي هذا الارتفاع وسط تطمينات حكومية، إذ أكدت وزارة الداخلية، أن وضعية التموين الراهنة والمرتقبة خلال الأسابيع والأشهر المقبلة، تتميز بعرض وافر ومتنوع يلبي حاجيات المواطنين بكافة عمالات وأقاليم المملكة من مختلف المواد والمنتجات الأساسية، سواء منها المحلية أو المستوردة، لا سيما تلك التي يكثر عليها الطلب بمناسبة شهر رمضان


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *