أخير أخبار… تفاصيل مثيرة في حادثة بحر “عنق الجمل” التي روعت العدوتين الرباط وسلا

هسوس

بعد مرور أربعة أيام، على سقوط سيارة على متنها شخصين في منطقة عنق الجمل في كرونيش الرباط، وتمكن فرق الغطاسين التابعة للوقاية المدنية زوال أمس الأربعاء من العثور على مكان السيارة، حيث تم انشال السيارة وبداخلها السائق، فيما كانت عناصر “الضفادع البشرية” التابعة للوقاية المدنية، قد انتشلت جثة الفتاة في الساعات الأولى من يومه الأربعاء ظهرت تفاصيل جديدة.

وحسب مصادر مطلعة فإن الأمر يتعلق برجل ستيني، كان يشتغل قيد حياته طغطارا تربويا “حارس عام” بإحدى الثانويات بمدينة الرباط ، وهو متزوج وأب، أما الضحية الثانية، فهي طالبة جامعية في عقدها الثاني، يرجح أنهما كان على علاقة.

كما أشارت نفس المصادر، أن الثنائي كان في نقاش حاد واشتباك بالأيدي قبل إقدام الضحية الأول على الارتماء بالسيارة في البحر، وهو ما يرجح فرضية “الهروب من الفضيحة”، خاصة وأن شخص ثالث كان رفقة الثنائي قبل أن يغادر عين المكان بعد اشتداد المناقشة والصراخ.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *