نائب البرلماني عن اشتوكة ايت باها الشاب اسماعيل كرم يراسل كل من وزير الداخلية ووزير الفلاحة بخصوص قضية الرعب الجائر بالاقليم+ المراسالة

هسوس

في إطار الترافع نيابة عن ساكنة إقليم اشتوكة أيت باها التي شرفتني بتمثيلها بمجلس النواب، وجهت سؤال كتابي إلى كل من السيدين: وزير الداخلية، و وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، حول قضية الرعي الجائر التي تعتبر إحدى القضايا التي تكتسي أهمية بالغة و تؤرق بال ساكنة سوس برمتها لعدة سنوات بل لعدة عقود، حيث تتم استباحة ممتلكات السكان من مزروعات وأشجار مثمرة وإلحاق أضرار جسيمة بها ، بل أحيانا يتم الاعتداء على السلامة الجسدية للمواطنين في خرق سافر للقانون، و لمختلف الاعراف والقوانين الوطنية والدولية التي تحمي حق الملكية وحق السلامة الجسدية والمعنوية للأشخاص.

وأملي كبير في الاستجابة لهذين السؤالين بما يقتضيه الموضوع من جدية وحزم من طرف السلطات العمومية المعنية بهذا الملف، حتى يتم رفع هذا الحيف وهذا الجور على ساكنة سوس، والقطع مع هكذا ممارسات بشكل نهائي تجسيدا لمبدأ دولة الحق والقانون.
والله ولي التوفيق.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *